منتدى العرب لكل العرب


    طفل يكره الرسول عليه السلام ..لماذا

    شاطر
    avatar
    Red Rose

    ¤° وردة المنتدى °¤


    عدد الرسائل : 183
    العمر : 29
    الدولة :
    المزاج :
    تاريخ التسجيل : 28/11/2008

    طفل يكره الرسول عليه السلام ..لماذا

    مُساهمة من طرف Red Rose في الثلاثاء ديسمبر 02, 2008 5:05 pm



    طفل يكره الرسول عليه السلام ..لماذا

    دخل الطفل من احدى الجنسيات العربيه

    وهو في المرحله الابتدائيه

    سألته امه كيف قضى يومه في مدرسته الامريكيه

    فقال الطفل : ماما ... أنا لا أحب محمد

    قالت الام : ومن هو محمد ؟

    قال : الرسول المسلم

    تقول الام و هي تشكي هذا الموضوع

    لاذاعه القران الكريم وكانت عبرتها تخنقها

    تكمل قائله

    أحسست بصدمه كبيره .. فنحن عائله ملتزمه

    فكيف يخرج ابني بهذا الفكر

    تقول لم اهتم بتعليمه الصلاه فهو

    الى الان لم يكمل حتى التاسعه من عمره

    قالت له بعد ان حاولت ان تفهمه:

    محمد عليه السلام هو رسولنا و حبيبنا ..

    كيف تقول هذا الكلام

    قال : لانه لا يعطيني الشوكولا

    تقول الام استغربت قوله هذا

    وقالت له : وهل رأيته انت حتى يعطيك؟؟

    قال : لا و لكن اليوم قالت لنا المدرسه

    ان محمد سوف يأتي بروحه الى المدرسه ..

    و المسيح عليه السلام سوف يأتي

    و سنرى من تحبون و من هو الكريم

    طلبت المعلمه من الاطفال ان يغلقوا اعينهم

    و يضعوا رؤوسهم على الطاوله

    أمتثل التلاميذ لها .. وقالت الان سيأتي محمد

    و سنرى هل يعطيكم هديه ام لا

    بعد فتره قالت لهم افتحوا اعينكم

    ولم يجدوا شيئا... أصاب الاطفال الاحباط

    و قالت لنرى ماذا سيعطيكم المسيح

    اغمضوا اعينهم مره اخرى

    وعندما فتحوها وجدو الشوكولا

    انظر لخبث هؤلاء النصارى

    و كيف طريقة تفكيرهم يحاولون تنصير الاطفال

    عن طريق أشياء محببه لديهم
    تحياتي وتقديري
    Red Rose
    avatar
    الطير الحر
    .
    .

    عدد الرسائل : 657
    الدولة :
    المزاج :
    تاريخ التسجيل : 10/11/2008

    رد: طفل يكره الرسول عليه السلام ..لماذا

    مُساهمة من طرف الطير الحر في الثلاثاء ديسمبر 02, 2008 6:42 pm





    فعلا اختي Red Rose هم ينشرون النصرانية

    بطرق عدة ومنها برامج الاطفال ويكرهون اطفالنا بديننا الحنيف ورسولنا الاعظم

    صلى الله عليه وسلم



    ولكن نحن كمسلمين علينا قبل ان نشتكي ان نتابع اطفالنا بكل شئ حتى نحن نختار لهم

    افلامهم المحببة افلام كرتون وننتقي منها المناسب لهم لا ان نشتكي بعد ان نقصر في تربيتهم

    وتنشئتهم فالطفل يتلقى اي شئ من الاخرين ويجب ان ننتبه جيدالهذا الامر والا سنتفاجئ

    بيوم باطفالنا يقولون لنا مالكم تتعبدون وتصلون لشيء غير موجود استغفر الله


    ولكن فعلا ممكن ان يقولها الطفل اذا لم نربيه على تعاليم الاسلام بحذافيره


    شكرا لك اختي الكريمة وجازاك الله كل خير عن كل ما تقدميه

    وتحياتي لك الطير الحر


    _________________

    naloxan

    ¤° محلل °¤


    عدد الرسائل : 65
    العمر : 49
    الدولة :
    تاريخ التسجيل : 01/12/2008

    رد: طفل يكره الرسول عليه السلام ..لماذا

    مُساهمة من طرف naloxan في الثلاثاء ديسمبر 02, 2008 8:16 pm

    أشكرك عزيزتي لطرح الموضوع،

    وأتمنى أن نعتاد بهذا المنتدى على أن خلاف الرأي لا يفسد جو المودة الذي يجب أن يبقى سائدا بيننا،
    قد نتفق حيناً وقد نختلف حيناً، لكن الاختلاف لا يفسد للود قضية،

    عودة لموضوعك.

    هم أصحاب دين، وأصحاب فكر، ولهم الحق بنشر دينهم وتحبيب الناس به. بمعنى أن العيب ليس فيهم، بل العيب في قصورنا عن البحث لأساليب جديدة للدعوة، تحبب أطفال ورجال ونساء العالم بديننا.

    أما بالنسبة لما يتعلق بالطفل تحديداً، فلم لا نفعل مثلهم بدلاً من شتمهم؟؟ لم لا نحبب طفلنا بنبينا؟؟
    سواء بالهدايا، أو القصص، أو مسلسلات الكرتون.


    أنتِ من خلال قصتكِ عزيزتي،
    تثبتين أن الطفل يتأثر بالصورة والحركة والألوان أكثر بكثير مما يتأثر بالكلام المجرد،
    إن لم نستطع تحبيب أقوالنا إليه
    ،
    وجعل طريقة كلامنا بمستوى عقله وإدراكه،
    علينا حينها أن لا نوجه سهام اللائمة لهم،
    بل نوجهها لأنفسنا، بهدف تطوير أسليبنا الدعوية .

    ولأنه لا يمكن منطقيا ولا تاريخيا أنْ يعلو شأن أمة أو ترتقي حضارتها إلاَّ إذا تربى أطفالها في مناخ صحي سليم.

    ولكي نتوصَّل إل الطريقة السليمة لابدَّ من أن نتعرَّف على الطفل أولاًّ،
    وعلى عالمه العجيب الغريب.
    لابدَّ أن ندرك منذ البداية

    «أن هذه الفئة تتميز بمستوى عقلي معين، وبإمكانات وقدرات نفسية ووجدانية تختلف عنَّا نحن الكبار، فتجارب الطفولة وخبراتها المحدودة، وآفاقها التخيُّلية واسعة رحبة لا تحدُّها حدود، ولا تحاصرها ضوابط كضوابطنا نحن الكبار.
    ولديهم رغبة جامحة في ارتياد المجهول، والانطلاق عبر الآفاق، وتشكيل عالمٍ خاص يختلف كثيرًا عن عالمنا.

    ومعنى ذلك باختصار شديد أن نراعي عوالمهم النفسية، والذهنية، والسلوكية، وأن نتيقن أن عالمهم مختلف اختلافا كبيرا عن عالم وفكر الكبار.

    فأيهما أفضل، أن نطور أساليب دعوتنا للطفل من خلال فهمنا للطفل، أم الأكتفاء بشتمهم الذي لا يضيرهم شيئاً، ويبقى الحال على ما هو عليه؟؟؟!!

    تحياتي عزيزتي، وأرجو أن لا أكون قد أثقلت عليكِ بردي.
    avatar
    scorpionjor
    ..
    ..

    عدد الرسائل : 576
    العمر : 38
    الدولة :
    تاريخ التسجيل : 10/11/2008

    رد: طفل يكره الرسول عليه السلام ..لماذا

    مُساهمة من طرف scorpionjor في الثلاثاء ديسمبر 02, 2008 8:35 pm

    شكرا لك على هذا لمجهود الرائع ويعطي الف عافيه
    على طرحك لهذا الموضوع والمهم هنا انه كيف نعلم
    اولادنا وهم صغار حتى ولو انهم في مدارس غيراسلاميه
    على تحببهم لرسولنا الكريم الذي ينشر الغرب صوره غير
    حقيقه عنه.

    تحياتي لك
    scorpionjor


    _________________
    Dream What You Want To Dream
    Go Where You Want To Go
    Be What You Want To Be
    Because You Have Only One Life
    And One Chance To Do
    All The Things You Want To Do
    ScorpionJor
    avatar
    فارس العرب
    ...
    ...

    عدد الرسائل : 237
    المزاج :
    تاريخ التسجيل : 19/11/2008

    رد: طفل يكره الرسول عليه السلام ..لماذا

    مُساهمة من طرف فارس العرب في الثلاثاء ديسمبر 02, 2008 9:37 pm

    يقول الله جل في علاه : {وَلاَ يَزَالُونَ يُقَاتِلُونَكُمْ حَتَّىَ يَرُدُّوكُمْ عَن دِينِكُمْ إِنِ اسْتَطَاعُواْ وَمَن يَرْتَدِدْ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُوْلَـئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَأُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ}البقرة217و يقول الله تعالى : {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ بِطَانَةً مِّن دُونِكُمْ لاَ يَأْلُونَكُمْ خَبَالاً وَدُّواْ مَا عَنِتُّمْ قَدْ بَدَتِ الْبَغْضَاء مِنْ أَفْوَاهِهِمْ وَمَا تُخْفِي صُدُورُهُمْ أَكْبَرُ قَدْ بَيَّنَّا لَكُمُ الآيَاتِ إِن كُنتُمْ تَعْقِلُونَ }آل عمران118



    هذا هو الرد عليهم

    ومشكورة ياغالية على موضوعك


    _________________
    شامُ يا ذا السَّـيفُ لم يَغِبِ
    يا كَـلامَ المجدِ في الكُتُبِ

    قبلَكِ التّاريـخُ في ظُلمـةٍ
    بعدَكِ استولى على الشُّهُبِ

    لي ربيـعٌ فيـكِ خبَّأتُـهُ
    مِـلءَ دُنيا قلبـيَ التّعِـبِ


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 24, 2017 9:32 am